اخر الاخبارمعلومات عامة

عبدالله الفلاسي يفتتح النسخة 23 من رؤية الإمارات للوظائف

افتتح عبدالله علي بن زايد الفلاسي، مدير عام دائرة الموارد البشرية لحكومة دبي نائب رئيس مجلس تنمية الموارد البشرية الإماراتية، النسخة الثانية والعشرين رؤية الإمارات للوظائف 2023، الرائد في سوق العمل وتطوير المهارات والتواصل، والذي يستمر لمدة ثلاثة أيام في مركز دبي التجاري العالمي بهدف تسليط الضوء على مجموعة متنوعة من فرص العمل، فضلاً عن المبادرات الملهمة لدعم الجيل القادم من الباحثين عن عمل.

أقيمت الفعالية في القاعات 1 و2 و3 و4، وشهد اليوم الأول تواصل الآلاف من الشباب الإماراتي مع أكثر من 100 شركة رائدة، بما في ذلك الراعي البلاتيني مصرف أبوظبي الإسلامي، ودائرة الموارد البشرية لحكومة دبي، ومجموعة شلهوب، وديلويت، وشركة نستله.

بالإضافة إلى التوجيه والمقابلات مع المرشحين، تضمنت أجندة الحدث مجموعة من الجلسات الحصرية للباحثين عن عمل، بدءاً من ورش العمل التفاعلية والمسابقات وحتى المحادثات المؤثرة والعروض الحية.

وقدم خبراء من منصة “لينكد إن” جلسات استشارية فردية وجماعية حول سبل تعزيز ملفاتهم الشخصية وتقديم أنفسهم بالصورة الأفضل على منصة “لينكد إن”، ونصائح حول أفضل المهارات التي يمكن اكتسابها في رحلة البحث عن عمل وإجراء المقابلات. 

كما انطلقت مسابقة (رائد الأعمال القادم) التي تديرها وزارة التربية والتعليم في دولة الإمارات العربية المتحدة بالشراكة مع “دبي نكست”، أول منصة تمويل جماعي حكومية للشركات الناشئة في دبي، حيث قدم 11 فريق مكون من 30 رائد أعمال شاب أفكاراً مبتكرة تمهد لعرض مشاريعهم الخاصة في اليوم الثالث من الفعالية، بما يتيح لهم فرصة الفوز بجوائز نقدية وإمكانية تطبيق أفكارهم على أرض الواقع.

كما أتيحت للزوار فرصة الاستماع إلى محادثات استثنائية ومشاهدة العروض الحية التي قدمتها مواهب إماراتية على مسرح المعرض، بما فيهم الرسامة الموهوبة ميرا الغفيلي التي جسدت مواهب متميزة من خلال عروض الرسم الحية التي قدمتها، والموسيقية الموهوبة شمسة الجسمي التي تألقت في عزفها على العود.

وقالت بشرى الشحي، الرئيس التنفيذي للموارد البشرية في مصرف أبوظبي الإسلامي، الراعي البلاتيني لحدث هذا العام: “يفخر مصرف أبوظبي الإسلامي بالمشاركة في معرض رؤية، معرض التوظيف المخصص لتمكين المواهب الإماراتية. وهو يتماشى مع رؤيتنا المتمثلة في استقطاب أفضل المهارات الإماراتية لدعم اقتصاد دولة الإمارات العربية المتحدة. وهذا يؤكد التزامنا بالتوطين مع نسبة توطين تبلغ 45%، وهو ما يعكس توافقنا مع مهمة حكومة الإمارات العربية المتحدة لتمكين الشباب الإماراتي وتوسيع مجموعة المواهب الإماراتية في مجال الخدمات المالية، ورعاية المواهب المحلية. وذلك بفضل أكاديميتنا المصرفية الرائدة ومبادراتنا التي توفر لمواطنينا الإماراتيين خبرة إدارية عملية حيوية وتثري حياتهم المهنية”.

وأشار وسيم عيد، رئيس الموارد البشرية والثقافة في مجموعة شلهوب: “نلتزم في مجموعة شلهوب بتمكين المواهب المحلية في ضوء مساعينا الرامية نحو تعزيز جهود التوطين، بما يتماشى مع الأجندة الوطنية لدولة الإمارات العربية المتحدة. ونهدف أيضاً إلى إلهام الجيل القادم من الكوادر الوطنية الإماراتية للعمل في مجال قطاع المنتجات الفاخرة. ويشكل المعرض منصة مذهلة تحشد جهود القطاعين العام والخاص معاً لتحقيق هدف مشترك، ويمهد ذلك لنا الطريق لاستقطاب جيل المستقبل من المواهب الإماراتية، ومساعدتهم على بدء حياتهم المهنية والحيوية بطاقة مفعمة بالتحفيز والدعم والإلهام”.

ويتضمن اليومان الثاني والثالث، من 20 وحتى 21 سبتمبر، لمزيد من الجلسات التفاعلية والمحادثات الملهمة وفرص العمل لمواطني دولة الإمارات العربية المتحدة الذين يتطلعون إلى العثور على عمل والتمكين والإلهام. وسيتاح أمام الزوار غداً فرصة حضور جلسات منصة “معاً لتمكينها”، بما فيها جلسة ” Elevate your Career with Leaders Insight” من تقديم سونيا المرزوقي، استشارية شركة فارما والعديد من الشركات الناشئة، وبدرية المهيري، نائب أول الرئيس، قسم خصوصية البيانات وأمن المعلومات في بنك المشرق، كما سيتحدث أفراد من وحدة K9 التابعة لشرطة دبي عن عملهم في الحفاظ على سلامة وأمن إمارة دبي. 

عبدالله الفلاسي يفتتح النسخة 23 من رؤية الإمارات للوظائف

المصدر

في عام 2014، شهدنا تقدمًا كبيرًا في عالم التكنولوجيا، حيث تم تطوير العديد من التقنيات الجديدة والمبتكرة التي غيّرت الطريقة التي نعيش ونتفاعل مع العالم من حولنا. في هذا المقال، سنلقي نظرة على أبرز التقنيات التي ظهرت في عام 2014 وأثرت بشكل كبير على مجموعة متنوعة من المجالات. ### 1. الهواتف الذكية والأجهزة القابلة للارتداء: في عام 2014، استمرت الشركات المصنعة في تطوير الهواتف الذكية بتقنيات مبتكرة. تم إطلاق هواتف ذكية بشاشات أكبر وكاميرات أفضل وأداء أسرع. كما شهدنا تقدمًا في مجال الأجهزة القابلة للارتداء مثل الساعات الذكية والأجهزة الصحية مثل Fitbit.

### 2. نظام التشغيل Android 5.0 Lollipop: في عام 2014، قامت Google بإصدار نظام التشغيل Android 5.0 Lollipop، وهو إصدار مهم لأنه قدم تصميم جديد يُعرف بتصميم المواد (Material Design) الذي أضاف لمسات من الواقعية والتفاعلية إلى واجهة المستخدم. هذا الإصدار أيضًا جلب تحسينات كبيرة في الأداء وإدارة البطارية والأمان. ### 3. الحوسبة السحابية وزيادة التخزين عبر الإنترنت: شهد عام 2014 استمرار الانتقال نحو الحوسبة السحابية وزيادة التخزين عبر الإنترنت. تطورت خدمات التخزين مثل Dropbox وGoogle Drive وMicrosoft OneDrive لتقديم مساحات تخزين أكبر وأدوات تعاون محسنة.

### 4. الشاشات الذكية وتقنيات العرض: شهدنا في عام 2014 تطورًا ملحوظًا في تقنيات العرض والشاشات الذكية. زادت دقة الشاشات، وأصبحت شاشات OLED وشاشات 4K شائعةً بشكل أكبر. كما زادت الشاشات القابلة للانحناء والمرنة في الاهتمام والاستخدامات المحتملة. ### 5. الهواتف الذكية بميزة الدفع الإلكتروني: في عام 2014، بدأت الشركات تضمين ميزة الدفع الإلكتروني في الهواتف الذكية. تمكن المستخدمين من استخدام هواتفهم لإجراء المدفوعات بسهولة وأمان، وذلك من خلال تقنيات مثل NFC ومحافظ الدفع الذكية.

### 6. الطباعة ثلاثية الأبعاد (3D Printing): في عام 2014، شهدنا استمرار نمو تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد (3D printing)، حيث توسع استخدامها في مجموعة واسعة من الصناعات بما في ذلك الطب والصناعة وتصميم المجوهرات. أصبح بإمكان الأفراد والشركات إنتاج أشياء مادية باستخدام طابعات ثلاثية الأبعاد. ### 7. الذكاء الاصطناعي (AI) وتعلم الآلة (Machine Learning): في عام 2014، استمر التطور في مجال الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة. شهدنا تقديم التطبيقات والخوارزميات التي تستفيد من هذه التقنيات في تحليل البيانات واتخاذ القرارات الذكية. ### 8. الشبكات الاجتماعية والتواصل الاجتماعي:

شهد عام 2014 استمرار نمو وازدياد استخدام وسائل التواصل الاجتماعي. توسعت شبكات مثل Facebook وTwitter وLinkedIn وتم تطوير ميزات جديدة تمكن المستخدمين من مشاركة المحتوى بشكل أفضل وزيادة التفاعل. ### 9. الروبوتات والتكنولوجيا المتنقلة: تطورت التقنيات المتعلقة بالرو بوتات والتكنولوجيا المتنقلة في عام 2014. شهدنا تقديم الروبوتات المتقدمة في مجالات مثل الصناعة والرعاية الصحية والتوصيل الذاتي.

### 10. الطاقة المتجددة والبيئة: في عام 2014، زاد الاهتمام بالطاقة المتجددة والحفاظ على البيئة. تم تطوير تكنولوجيا أكثر كفاءة لاستخدام الطاقة الشمسية والرياح والمصادر البيئية الأخرى. هذه التقنيات تلعب دورًا مهمًا في تقليل الانبعاثات الضارة بالبيئة والحفاظ على الموارد الطبيعية. ### اختتام: إن عام 2014 كان عامًا حافلاً بالتطورات التقنية الرائعة التي أثرت بشكل كبير على حياتنا وأسلوبنا في التفاعل مع التكنولوجيا. من الهواتف الذكية إلى تقنيات العرض والذكاء الاصطناعي والروبوتات، كان هذا العام حاسمًا في تطوير وتقدم التكنولوجيا، وساهم بشكل كبير في تشكيل مستقبل الابتكار التقني في السنوات اللاحقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock